الخميس، 10 يوليو 2008

عن التي والأنا



فى توهة الشجن..
في ظلام معتم أتخبط فيه.. وأتعثر..
رأيتها..
طلعت علي عيناها الشمسيتان..
من وراء بحر بعيييييييييد..
ماؤه يروق شيئا فشيئا..
مع طلوعهما..
بحر أنا..
سطعت وسلطت أنوارها علي..
لأراني..
وأعرفني..
فلما عرفتني..
عرفتها..
عرفت أنها أنا..
.......................... صحت بأعلى صوتي..................... أنتِ .................
صنعتيني.................

الأنا: انتى بتحبي الدهب مش كدة ؟
التي: بعشقه
الأنا: عشان كدة بتحبيني ؟
التي: مش فاهمة؟
الأنا: عشان أنا دهب بالنسبة لك
الأنا: لأنك سكبتى علىّ بعض أضواءك
الأنا: فلمعتُ
الأنا: وبرقتُ
الأنا: وتلألأتُ
الأنا: و أصبحت ذهباً
الأنا: أو أذبتيني فى حبك وسرتِ بي فى شرايينك
الأنا: أنصهر
الأنا: و أنصهر
الأنا: و في قلبك اللؤلؤى
الأنا: يتجمع انصهارى
الأنا: و أصبح سبيكة واحدة
الأنا: من الذهب الخالص
الأنا: اتخلقت جواكي
الأنا: عشان كدة بتحبينى صح ؟
الأنا: عشان خلتينى دهبك
الأنا: ونفختِ في من سموك وجعلتيني سماءك
الأنا: وأعطيتينى بعض صلابتك
الأنا: فصرت أرضك
الأنا: ولمستينى برقتك
الأنا: فأصبحت هوائك
الأنا: فلما وجدتُ كل هذه الطبيعة تتكون
الأنا: وتتجمع فيّ
الأنا: أحببت مصدري
الأنا: الذى كنت متوجها ناحيته أصلا
الأنا: الطبيعة الأم
الأنا: الكون
الأنا: أنت........................ التي
التي: ................................

هناك 9 تعليقات:

إبـراهيم ... معـايــا يقول...

سلاااامتك ألف سلااااامـــــة

ملكة يقول...

عديت من هنا
فلازم أسيب أثر
فرصة سعيدة يا استاذ حاتم ياللي صممت غلاف المجموعة القصصية سلك شايك للكاتب والقاص مراد ماهر :))

Rana Omar يقول...

اسمها حلو أوي ياحاتم

التي .. والأنا

أنت التي اسميتها تاج النساء .......

شكرا إنك عيشتني في الحالة الملائكية دي ولو للحظات

حاتم عرفه يقول...

إبراهيم .. معايا
الله يسلمك يا ابراهيم.. ولا يحرمناش منك..
انت إيه اللى جابك ؟
وبعدين انت بتبقى شايف الكلام كويس؟
بشاشتك الأحمر فى أخضر دى ؟؟
........................
ملكة
نورتينا يا ملكة.. وياريت تعدى كتير من هنا وتسيبي أثارك
بس هو انتى جاية تعرفينى على نفسي ولا إيه؟ معقولة .. أنا حاتم اللى صمم غلاف مراد ماهر؟! يا ما شاء الله يا ما شاء الله
هههههههههه
نشكرك يا ملكة.. على فكرة نزلك قصيدتين فى الدستور اليومي من قريب..
........................
Rana Omar
فعلا
انت التي سميتها تاج النساء
كانت في بالى وأنا باكتبها برضه
جميل إن الإحساس ده وصلك
ولى الفخر إنى عيشتك فى الحالة الملائكية دى ولو للحظات

hesham يقول...

اولا

و قبل كل شىء

احب اسجل اللحظة التاريخية

اللى سبت فيها اول تعليق عند جنابك

هوا النهاردة كام فى الشهر؟

ما علينا مش مهم

انا ساعة الكومبيوتر بايظة اساسا

نيجى بقى لثانيا

كنت هاقولك ايه ؟..كنت هاقولك ايه؟...مش فاكر..لما اشوفك بقى يمكن افتكر

نيجى بقى لثالثا و ده الاهم

عن الانا و التى

كل انا بتدور على التى بتاعتها
و لو انا لقيت التى الصح
يا سلام سلم
يبقوا روحين و اتجمعوا فى زكيبة
يتعلموا منهم الحبيبة

اما اذا الانا و العياذ بالله وقعت فى التى الغلط

يبقى يا داهية دقى

تبقى دى نهاية فرقة الانا المسرحية

اعتقد كلامى واضح و مش محتاج تفسير

تحياتى يا عسل

هش

Ahmed Al-Sabbagh يقول...

ايه الجمال والروعة دى يا ولا

تحياتى يا شاعرنا

احمد

حاتم عرفه يقول...

هشام..
شرفتنا يا باشا.. وكان نفسنا تشرفنا من زمان..
الليلة دى عيد والله..
كلامك زى الفل طبعا.. وأحبك وانت بتجيب من الآخر كدة..
تحياتي يا طحينة.. راجل مبالغ فيه D:
......................
الصباغ بذات نفسه فى مدونتنا.. يا سلام يا سلام .. يا حلاوة يا ولاد.. شرفتنا يا برنس..
وأخلجتم تواضعنا..
(أخلجتم) دى اللي بعد أخجلتم علطول ..

غير معرف يقول...

انا معجب بتصاميمك مما دعادني لتصفحك مدونتك

لكن ازعجني وجود تساهل في نشر صور لنساء مثل هذه الصوره التي انت في غنى عنها وتعطي ايحاء جنسي

وصورة لغلاف عليها امرأة تكشف فخذها

انت اروع واعلى من هذه الصور

هذا رأي فيك

ولاتنسى ان عداد الذنوب يعمل وانت في غنى عن هذه الذنوب

حاتم عرفة يقول...

غير معرف:
صورة لغلاف عليها امرأة تكشف فخذها ؟؟
مش عارف جبت الكلام ده منين ؟؟
بس دي حاجة ان مش باعملها اطلاقا
وبالنسبة للصورة دي مش عارف ازاى شايف فيها إيحاء جنسي ؟؟
:)
وشكرا لتعليقك
بس ارجو منك الإطلاع أكثر على الفنون
وأن تكون أكثر سعة أفق من هذا
إيحاء جنسي إيه بس
:)